الرئيسية / أخبار / وزارة التربية تكشف مفاجآت أرقام الغش الامتحاني

وزارة التربية تكشف مفاجآت أرقام الغش الامتحاني

مع صدور نتائج امتحانات الشهادة الثانوية وشهادة التعليم الأساسي، بدأ أغلب الطلاب التشكيك بالنتائج، حيث يعتقد الطلاب أن هناك ظلماً أصابهم أثناء التصحيح ومجموع ما حصلوا عليه من درجات ليس صحيحاً، ما جعل الاعتراضات تزيد وخاصة على صفحات التواصل الاجتماعي، ومعها تنشد عواطف الكثيرين، مقتنعين بكلام أبنائهم الذين يؤكدون أنهم مظلمون ومع أحقية البعض في اعتراضه، إلا أن النسبة العظمى تحاول التشويش وإقناع أسرهم ومحيطهم وذلك هرباً من التوبيخ ونظرة العتب والملامة.

مطلب حق

ومن هنا يتوافد الطلاب إلى دوائر الامتحانات في المحافظات لتقديم طلبات الاعتراض، لأنه مطلب حق حسب الأنظمة والقوانين الوزارية، نتيجة احتمال وقوع خطأ مادي في صحة جمع الدرجات التي اكتسبوها في مادتين. وكانت “البعث” من الوسائل الإعلامية التي تلقت كماً هائلاً من الشكاوى حول اعتقاد طلاب بأنهم ظلموا أثناء التصحيح، حيث اعتبرت الشكاوى أن أغلب الطلاب يستحقون نتيجة أعلى مما حصلوا عليه، مطالبين بإعادة جمع العلامات بشكل ملائم، علماً أن البعض منهم تقدّم في العام الماضي بطلبات اعتراض ولم يستفيدوا. ودعا الطلاب إلى السماح برؤية ورقة الطالب، مادام التصحيح والنقل في غاية النزاهة، متسائلين عن مدى مصداقية متابعة هذه الاعتراضات، خاصة أن نتائجها تصدر بسرعة قياسية؟!. ولم يخفِ مراقبون تربويون وجود ضغط في عمليات التصحيح، ولاسيما أن وزارة التربية تسعى لإصدار النتائج بأقرب وقت ممكن، إضافة إلى الدورة الثانية للشهادة الثانوية مما يضع عبئاً على المدرّسين والمصحّحين والكادر التربوي بشكل عام، مشيرين إلى عملية إرهاق كبير للمصحّحين الذين يعملون على مدار الساعة من دون أي توقف لإنجاز النتائج، ليؤكد بعض المصحّحين على الكلام السابق، معتبرين أنهم الجنود المجهولون خلف طاولات التصحيح والتدقيق.

ضبط الامتحانات

ومن مبدأ الأمانة الإعلامية فقد تابعنا الجهود الكبيرة من قبل الجيش التربوي أثناء الامتحان وعمليات التصحيح للوصول إلى نتائج تضمن العدالة لجميع الطلاب، حيث لم تألُ وزارة التربية جهداً في عملية ضبط الامتحانات من خلال اتخاذ إجراءات صارمة بحق المخالفين لتسير الامتحانات في جميع المحافظات بشكل هادئ وآلية منضبطة، وفق تأكيدات مدير الامتحانات في الوزارة يونس فاتي الذي كشف عن تنظيم 4 آلاف ضبط غش بحق مخالفي التعليمات الوزارية بخصوص العملية الامتحانية، وقد تمّت دراستها من قبل اللجنة الفرعية التي قامت بتصحيح الأوراق.

إلغاء ومصادرة

وحول الحالات الطارئة التي حصلت أثناء الامتحانات. أشار فاتي إلى إلغاء مادة حصلت فيها مخالفة في مركز بحماة “عين كروم” ومركز السقيلبية نتيجة دخول الأهالي إلى المركزين وقياهم بتنقيل أولادهم، حيث تمّ إعادة امتحان المادة التي حصلت فيها المخالفة.

وعن مصادرة الجوالات أثناء الامتحانات وبأعداد كبيرة وهل تسمح القوانين بإعادتها لأصحابها. لفت فاتي إلى أنه حسب البلاغات الوزارية لا يمكن إعادتها، ولاسيما أن التربية تتعامل مع المخالفات على ضوء المراسيم والبلاغات الوزارية المتعلقة بالعملية الامتحانية.

البعث

شاهد أيضاً

مدير تربية دمشق: المستفيدون من نتائج اعتراضات الشهادة الثانوية لا يتجاوزون 30%

انتشر خلال الفترة الماضية عدد كبير من الشكاوى عن أخطاء تصحيح وجمع في نتائج الشهادتين …

“التربية” تنجح مع طلابها في استحقاق الشهادات  الأرقام والنسب تؤكد عدالة الامتحانات و6 آلاف طالب من المناطق الساخنة

استطاعت وزارة التربية إيصال امتحانات الشهادتين للتعليم الأساسي والثانوي إلى بر الأمان، حيث نجحت الوزارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *